الأحد، 1 أغسطس، 2010

صباحي / مـر .. ولكن !

السـاعه 12 مساءاً..
رفيقة دربي..معي ..
قطتي الحبيبه / نامت بجانبي ..
أعترف أنني أشتقت للحنان .. وكم تمنيت أن أستبدلها بحبيبتي .. التي انفصلت عنها مؤخراً ..
بصراحـه .. لا أعرف من أين اريد أن أفضفض..
فرغم أنني هجرت هذه المساحة..
إلا أنني عدت إليها .. لأنني بحاجة إليكم .. طالما قلوبكم كانت مفتوحه ..
وأستطيع أن أقول ماشئت بحرية
//
في الفترة الأخيره..
كانت ملامح الحزن تغزو أيامي ..
رغم أنني تبرأت كثيراً .. من مشاعري الداخليه أمام الجميع ..
وعشت أكذب عليهم .. بأنني لا أحس ولا أرى .. وجميع الأشياء أصبحت لاتهمني..
ولكنني في داخل نفسي .. كنت احترق..
حتى أحسست بأنني أعاني من أكتئاب .. ربما يكون حاد يوم من الأيام ..
منذ أن تركت حبيبتي .. وأنا في حاله يرثى لها..
لا أتذكر كم من الوقت مضى .. لأنه بالنسبة إلي .. وقت طويل جداً ..
كنتُ فيه أكبر .. وربما لا أعقل..
باعتني نعم ..كريمة هي .. ( بزهدٌ ورخص )..
وكذلك أنا .. ودعتها بكل بساطه ..
طالما كنا معاً خمس سنين ..
سامحتها على كل شيء..
وكذبتني رغم كل شيء..
وخانتني رغم كل شيء..
وفي النهايه هي ترجع .. لكي تعيد اسطوانتها.. أنها لازلت تحبني ..
في وجهة نظري لا أعتقد بأن الحب كافِ ..
لان عندما تزول الثقه .. لايبقَ شي في الحب ..
انا اعترف انني , لا اثق ولا بأي حرف..
ولكنني أحبها فعلاً ..
لقد تمنيت أن أكون معاها ..
أتزوجها..
أملكها.. وتملكني..
بنيت لي قصراَ من الأحلام ..
فهدمته ببساطه ..
وليست هذه المشكله الآن ..
إنما مشكلتي .. بأنني قد هدمتُ في داخلي...
طالما عشتها .. كحيـاتي ..
وكأحلامي ..
وكراحتي..

طالما .. هي أجبرتني أن أتركها..
لم يبق في القلب شيء .. إلا وأستباحته ..
//
سافرت فتره .. لأنسى ..
ولم أسلى ليوم ..
يتسلل الحزن قلبي .. من غير داع..
فهي رحلت .. وربما الآن تضحك ..
وأنا هنا .. منذ أن غادرت قلبها ..
كنت أبكي ..
"
وحينما .. عدت لغرفتي..
وجدتها مؤلمة أكثر..
لأنني صرت .. معتادةُ على فراشي.. والنوم..
أعتقد أن النوم جيداً .. لتمضي الأيام .. بسرعه..
ولكن خوفي.. بأن أصحو يوماً .. ولا أجد نفسي ..
صعب جدا.. أن يعيش الشخص في فراغ عاطفي + ذكريات مؤلمه بشخص لم يقدم سوى الجرح..
وصعب جدا .. أن يخاف الدخول علاقه جديده .. لكي لا يظلم الناس حوله , فيجلس وحيداً في مكانه ..
*يؤسفني أنني لازلت أحبها ولكن جزاك محسوب ياقلب .. عالله.. صبرك يا فؤادي : ) *



* أعلم / كم كان اكتئابي .. جداً مريع . وصباحي مر.. ولكن - صباحكم سكر أحبتي * أتأسف لكم على الأطاله ..

هناك 4 تعليقات:

  1. السلام عليكم ..
    شحالج جروح مثلية ..

    فعلا اسلوبج وكتابتج وطريقتج لوصف لمشاعرج اعجبتني والاحظ انه مشاعري شراتج مشاعرج مع أني ما خسرت حب ..

    والايام تمضي والواحد يكمل حياته .. ولا تربطين سعادج بإلي حوليج وإنما سعادتج بإيدج

    وتحياتي لج
    تركوازي :)

    ردحذف
  2. مساء الخير جروح شلونج ..
    شكرا للمدونة , جميلة , اسلوبج رشيق وسهل وحلو ..
    لكن هذا حب ولا تعذيب؟ كاني اشاهد مسلسل مدبلج !
    الحب اذا ماصار ممتع اذا بلاها منه ..
    اعيدي النظر
    تحياتي
    الدانة

    ردحذف
  3. والله جنها قصتي
    الحال من بعضه ياحلوه

    ردحذف
  4. صباح الخير

    مدونة رائعه جداً

    سقتي الكلام بشكل لطيف وحساس

    تحياتي لك

    ردحذف